Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...




أهم 10 نجمات بورنو في العالم، واللواتي حققت أفلامهن أكبرمبيعات وشهرة في عام 2010



صناعة الجنس من أهم الصناعات في العالم، ويبلغ حجم تجارة الجنس على الإنترنت 70 مليار دولار، وهذه الصناعة تقوم بالأساس على أكتاف ـ وأجزاء أخرى من أجساد ـ الجميلات اللواتي يتم اختيارهن بشروط قاسية. لن نتحدث عن كل نجمات البورنو، وسنكتفي بالحديث عن أهم 10 نجمات بورنو في العالم، واللواتي حققت أفلامهن أكبر المبيعات وحققن أكبر قدر من الشهرة في عام 2010:

ـ المرتبة العاشرة/ أوديري بيتوني: تتمتع هذه الفتاة الأمريكية البالغة من العمر 24 عاما بأنوثة صاخبة ساعدها على اكتسابها بشرتها الداكنة وشعرها الأسود المنسدل على كتفيها العاجيتين. تعدّ واحدة من أعلى نجمات البورنو أجراً. بدأت تمثيل أفلام السيكس منذ 4 سنوات فقط، ولكنها انطلقت كالصاروخ في هذا العالم وتتكالب عليها شركات انتاج الأفلام.

ـ المرتبة التاسعة/ بريان بانكس:ولدت هذه النجمة البالغة من العمر 31 عاما لأم ألمانية وأب إيطالي ولكنها حصلت على الجنسية الأمريكية. عملت في بداية حياتها في مطعم بيتزا وعملت كسكرتيرة وأصبحت في النهاية موديل تظهر صورها على مجلات المراهقين حتى تقدمت في إحدى مسابقات اختيار نجمات بورنو ونجحت نجاحا كبيراً وأثبتت قدرتها على الإغواء منذ أفلامها الأولى.

ـ المرتبة الثامنة/ جيسي جاني: وصلت النجمة الأمريكية جيسي جاني لسن الثلاثين ومع ذلك ما زالت تتمتع بقدر مبهر من الجاذبية. تزوجت أحد زملائها من ممثلي البورنو وهو ريك باتريك، وتؤكد جيسي أنها تحب عملها للغاية وأنها لا تمثل ولكنها تعبر عن رغباتها الطبيعية كما أنها تعترف بأنها لا تمل من ممارسة الجنس سواء مع الرجال أو النساء.

ـ المرتبة السابعة/ توري لاني: هي ممثلة بورنو وراقصة تعري أمريكية شهيرة عمرها 28 عاماً، وتعمل توري لاني كمخرجة أفلام بورنو، وعملت قبل عملها في البورنو كبائعة في متجر كتب، وبالرغم من أنها أمريكية إلا أن ملامحها تجعلها تقوم بأدوار النساء الإيطاليات في أفلام السيكس، يقول البعض أن سر جاذبية توري لاني هو عينيها البنيتين الساحرتين.

ـ المرتبة السادسة/ جايدن جايمس: تتمتع هذه النجمة البالغة من العمر 24 عاما بملامح بريئة جعلتها من أكثر نجمات الجنس نجاحاً في أداء أفلام طالبات المدارس وإغواء البريئات. ومثلت ما يزيد عن مائة فيلم، ولقد أعلنت جايدن في موقعها الشخصي عن استياءها من منتجي أفلام السيكس ووصفتهم بأنهم غير عادلين ويطلبون من نجمات البورنو مشاهد إضافية ولا يقدمون أجرًا عليها.

ـ المرتبة الخامسة/ إيفا أنجلينا: هي نجمة أمريكية تبلغ من العمر 25 عاماً بدأت تمثيل أفلام السيكس منذ كان عمرها 14 عاماً ولقد قامت بتصوير أول أفلامها بالكاميرا الخاصة بوالديها. تقول إيفا إن أسرتها كانت ثرية للغاية ولكنها فقدت كل شي وهي في الثالثة عشرة من عمرها. اعتادت إيفا أن تقدم أدوار السكرتيرات وجنس المكاتب في أفلامها خاصة، وتكون مثيرة للغاية وهي مرتدية النظارات الطبية.

ـ المرتبة الرابعة/ أليكسيس تكساس: تتمتع هذه النجمة البالغة من العمر 25 عاما بجمال صارخ، وحققت نجاحاً كبيراً بفضل أنوثتها المتفجرة من الخلف. لقد بدأت تمثيل أفلام الجنس وهي في الحادية والعشرين من عمرها، ولم تكتفي ألكسيس بأن تكون نجمة أفلام بورنو ولكنها قررت أن تكون لها مؤسستها الخاص في إنتاج هذا النوع من الأفلام.

ـ المرتبة الثالثة/ ريبيكا ليناريس: هي ممثلة إسبانية، بدأت تمثيل أفلام البورنو في إسبانيا ولكن إنتاج تلك الافلام هناك قليل والمردود المادي لم يكن مجزياً لذلك قررت أن تنتقل لأمريكا لتحقق نجاحاً كبيراً حيث بلغ عدد الأفلام التي قدمتها حوالي 273 فيلم. تتمتع بملامح رومانسية تجعلها نموذج رائع من نماذج الجنس والإثارة في العالم.

ـ المرتبة الثانية/ آشلن بروك: هذه الفتاة تتمتع بخفة وجاذبية لا تقاوم، لقد عملت نجمة السيكس البالغة من العمر 25 عاما في سمسرة بيع السيارات، ولا تتردد آشلن في القيام بكل أدوار الجنس وبحرية تامة وبلا أي قيود. ويؤكد العاملون المشاركون لها في تلك الأفلام إنها تثير جواً من المرح والسعادة أثناء التصوير.


ـ المرتبة الأولى/ جابرييل فوكس: هذه الفتاة لا يتجاوز عمرها 21 عاما. ولدت في كاليفورنيا، وتتمتع بجاذبية شديدة وقدرة مذهلة على الإثارة كما أن جسدها يتسم بالنضارة والجمال. يصفها منتجو الأفلام الإباحية بأن مجرد ظهورها على الشاشة كفيل بإغواء أكثر الرجال بروداً.



Labels:



Leave A Comment:

تدعمه Blogger.