Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...




عاطل يقتل فتاة وسمسار بعد ممارسة الجنس معها


عاطل يقتل فتاة وسمسار بعد ممارسة الجنس معها لاختلافهما على المقابل المادى





كتب إبراهيم أحمد
جريمة قتل بشعة شهدتها منطقة عابدين، حيث تخلص عاطل من فتاة عقب ممارسته الجنس معها بشقته بسبب اختلافهما حول المقابل المادى وهو ما دفع الفتاه للصراخ بالشقة فانقض عليها وخنقها بكيس المخدة، وعقب ذلك حضر السمسار الذى احضر له الفتاة فى محاولة للاستغاثة بالجيران لضبط العاطل قبل هروبه، إلا أنه انقض عليه أيضا وتخلص منه، وترك الجثتين بالشقة وفر هاربا، إلا أنه تم ضبطه، وإحالته للنيابة لتولى التحقيق.

تفاصيل تلك الجريمة بدأت بتلقى اللواء أسامة الصغير مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة، بلاغاً من أهالى عابدين أفادوا فيه بعثورهم على جثتين لرجل وسيدة مقتولان داخل شقة بعقار فى شارع شريف، فأمر بسرعة انتقال رجال مباحث القسم لكشف ملابسات الجريمة والتوصل لهوية المتهمين مرتكبى الجريمة.

ومن خلال تحريات رجال مباحث القاهرة التى باشرها اللواء سامى لطفى نائب مدير مباحث القاهرة، أمكن التوصل إلى أن الجثتين لكل من "ناهد.أ.إ" 38 سنة، ربة منزل، و"مصطفى.ع.ع" 63 سنة، وكيل سمسار تأجير شقق، وبمناظرة الجثتين تبين أنهما يرتديان ملابسهما كاملة، وتم العثور على كيس مخدة ملفوف حول رقبة المجنى عليها، ووجود أثار دماء غزيرة من أنف وفم المجنى عليه السمسار، وتم التوصل إلى سلامة جميع منافذ الشقة.

بتكثيف التحريات تمكن العميد عصام سعد مدير المباحث الجنائية من خلال فحص المسجلين خطر والمشتبه فيهم، من تحديد هوية مرتكب الجريمة، وهو "هانى.إ.ع" 32 سنة، عاطل، والسابق ضبطه فى 3 قضايا سرقة بالإكراه وهروب من مراقبة، وعلى الفور تم إخطار اللواء محسن مراد مدير أمن القاهرة والذى أمر بسرعة استهداف المتهم وضبطه.

وبإعداد الأكمنة اللازمة أمكن ضبط المتهم فى إحداها، وبمواجهته اعترف بارتكابه الجريمة، موضحاً أنه استأجر الشقة التى شهدت الجريمة، لمدة أربعة أيام، وفى اليوم الثالث طلب من المجنى عليه إحضار فتاه لممارسة الجنس معها، فأحضر له المجنى عليها، وعقب ممارسة الجنس معها اختلفا على المقابل المادى وقامت المجنى عليها بالصياح داخل الشقة، وهو ما دفعه لخنقها بواسطة كيس المخدة المعثور عليه بمكان الجريمة، حتى تأكد من وفاتها، وعقب ذلك حاول السمسار الاستغاثة بالجيران لاستدعاء الشرطة وضبط المتهم قبل هروبه، إلا أنه لاحقه وخنقه بقطعه من القماش حتى تأكد من وفاته هو الآخر، ثم عمل على سحب جثة المجنى عليه إلى غرفة النوم ووضعها على كرسى بجوار السرير واستولى على الهاتفين المحمولين الخاصين بالمجنى عليهما وفر هاربا إلا أنه تم ضبطه، وتم تحرير المحضر اللازم بالجريمة وأخطرت النيابة لتولى التحقيق مع المتهم.



اليوم السابع
 

Labels:



Leave A Comment:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.