Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...




مشاهدة مادلين طبر فتاة الليل بريكلام أمتعتني


أكدت الفنانة اللبنانية مادلين طبر أن شخصية فتاة الليل غريبة عليها، لكنها استمتعت وتحدت نفسها من أجل إتقانها في فيلم “ركلام”.
وفي حين رأت أنه من الأصلح ألا يبدي الفنانون بآرائهم السياسية، فإنها أشارت إلى أنها لا تخشى على الفن من صعود التيارات الإسلامية، سواء في مصر أم الوطن العربي.
وقالت مادلين -في مقابلة مع برنامج “بالألوان الطبيعية” على قناة “دريم” الفضائية المصرية مساء الأحد 26 فبراير/شباط-: “أجسد شخصية فتاة الليل وهي غريبة عليَّ جدًّا، ولم أقدمها من قبل طول مسيرتي الفنية، لكني استمتعت بتحدي إتقان الدور للغاية”.
وأضافت “أن الشخصية في تصاعد؛ حيث تبدأ بسيدة مرفهة من زوجها ولديها كل الإمكانيات وتربي ابنتها، ثم تضطر بعد وفاة زوجها إلى اللجوء إلى شقيقتها لتساعدها، ومن ثم تعمل معها في مهنة ركلام”.
وأبدت الفنانة اللبنانية سعادتها بطرح الفيلم مؤخرًا في الأسواق بعد فترة من التأخير، مشيدة بجميع القائمين على إنتاج الفيلم؛ حيث وفروا كل الإمكانات لإظهار العمل بصورة جيدة.

وأعربت مادلين عن أملها في أن يلقى الفيلم إعجاب الجمهور، خاصة وأنه يناقش قضية جديدة ومختلفة، فضلًا عن أنه يضم مجموعة من الممثلين الجيدين.
وشددت الفنانة اللبنانية على أنها غير قلقة مثل بعض الأشخاص من تصاعد التيارات الدينية بعد الثورات العربية، سواء في مصر أم معظم البلدان العربية، معتبرةً أن حرية الإبداع والفن أكبر من أية موجة أو حزب.
وأوضحت مادلين أن الفن موجودٌ وجذوره متعمقة في العالم العربي، وخاصة في مصر؛ حيث إن له تاريخه وأصوله وتراثه، ولذلك فأنه من الصعب إطلاقًا أن يمس الفن كونه كيانًا.
ورأت أن الفن شيء عظيم خصوصًا في مصر، لكن من الممكن أن يحدث تأقلم بين الإسلاميين والفن، مشددة في الوقت نفسه على أنه لا يمكن أن يُمحى الفن تحت أي ظروف أو شعارات.
واعتبرت أنه من الأصلح ألا يبدي الفنان بآرئه السياسية، مشيرة في الوقت نفسه إلى أن الفنان جزء من المجتمع ولا ينفصل عنه، لكن آراءه الشخصية قد توقعه في أزمات إذا لم يكن واعيًّا لحقيقة الأمور، ولذلك عليه أن يترك السياسة للمختصين.


Labels:



Leave A Comment:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.