Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...




مشاهدة سعد الصغير يصل بزفة بلدي لترشيح نفسه لأنتخابات الرئاسة


«سعد الصغير» يصل «عليا الرئاسة» بـ«زفة بلدي».. ويؤكد: معي 55 ألف توكيل


ذهب المطرب الشعبي سعد الصغير، الثلاثاء، إلى مقر اللجنة القضائية العليا المشرفة على انتخابات رئاسة الجمهورية للاستعلام عن أوراق وضوابط الترشح للرئاسة.


وحضر الصغير إلى مقر اللجنة وسط حشد كبير من مؤيديه وأنصاره على أنغام عزف فرقة المزمار البلدي وفي حماية حراسته الشخصية وفرقته الغنائية.

وأكد المطرب الشعبي، أنه حصل على 55 ألف توكيل موجودين معه داخل سيارته، ولوح بعدد منها في يده قبل أن يدخل لمقر اللجنة، ثم خرج ليعلن أنه لن يتقدم بأوراق ترشحه، الثلاثاء، لأنها غير مكتملة، وأنه سيستكملها خلال 48 ساعة.


ولفت «الصغير» إلى نيته عقد مؤتمر صحفي ليعلن فيه ملابسات قراره بالترشح لرئاسة الجمهورية، مؤكداً أنه سيكون مرشح الغلابة، و أن قضايا التأمين الصحي وعلاج المواطنين بالمجان سيكون على أساس أولوياته.


ورفض الصغير التقليل منه كمرشح للرئاسة، وقال في تصريحات خاصة لـ«المصري اليوم»: «أنا مكنتش بعرف أغني.. وربنا يمكن يكرمنى في انتخابات الرئاسة».


ووقعت بعض المشادات الكلامية بين أنصار سعد الصغير وفرقته الشعبية، وبين بعض المواطنين المعترضين على ترشحه، معتبرين أن هذه الخطوة نوع من التقليل من قيمة وأهمية منصب رئاسة الجمهورية.
 






أكد المغني الشعبى سعد الصغير انه سيتوجه الثلاثاء المقبل لسحب أوراق ترشحه للانتخابات الرئاسية المصرية بعدما تمكن من جمع 55 ألف توكيل سيقوم بإظهارها بنفسه توكيلا توكيلا يوم سحب أوراق ترشحه.

ففى حوار له أكد الصغير إنه لا يجد عيبا في ترشحه، وسط الكم الهائل من المرشحين الذين قاموا بسحب أوراق ترشحهم خلال الفترة الماضية.

وأشار أن هذا العدد الهائل من المرشحين قد أساء لكرسي رئيس مصر، وبالتالي وجد أنه لا يقِل شيئا عن هؤلاء المرشحين، بل بالعكس هو مشهور عنهم ويعرفه الناس جيدا.

وأوضح سعد ان الحظ قد خدمه حينما قرر دخول مجال الغناء، وربما يلعب الحظ دوره للمرة الثانية بفوزه في انتخابات الرئاسة في مصر خاصة انه استطاع جمع كم هائل من التوكيلات.

وبخصوص عدم إلمامه بخلفيات الأمور السياسية -كما صرح فى أكثر من مناسبة- قال إنه سيستعين ببعض السياسيين المحنكين لكي يساعدوه في الإلمام بكل التفاصيل السياسية.

ووعد سعد الصغير بتفجير عدد من المفاجآت خلال الأيام القادمة، حيث سيكشف ما الذي جعله يجن في عقله -على حد قوله- لكي يقدم على تلك الخطوة، وكيف استطاع جمع هذا العدد الكبير من التوكيلات.

وكشف سعد عن استعداده لتسجيل أغنية جديدة ستكون بمثابة أغنيته الدعائية لحملته الانتخابية، تعاون خلالها مع الشاعر بهاء الدين محمد والملحن محمد عبد المنعم.

وتقول الأغنية: "أنا واد جدع وطيب وعارف ظروفكوا كويس.. ماشي بما يرضي الله ولا بعط ولا بهيس.. جد مليش في الهزار أخدمكوا ليل ونهار.. من الآخر باختصار أنا عايز أبقى الريس".

وفي مقطع آخر يقول سعد الصغير: "هدي كل واحد شقة وتوك توك مرخص.. وإذا كان على الإنجليزي وأنا رايح لأوباما.. هاخد معايا مترجم ونرجع بالسلامة".

وفى النهاية أعلن سعد الصغير اعتزامه اعتزال الغناء فى حال فوزه بالرئاسة لكي يتفرغ لأحوال المواطنين الغلابة -بحسب كلامه- الذين سيكونون على رأس أولوياته؛ حيث سيقرر علاج جميع المواطنين مجانا، كى لا يضطر أحد لمخالفة القانون من أجل الحصول على مصاريف العلاج.



Labels: ,



Leave A Comment:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.