Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...




حكاية الجيزاوى الذى أعتقلته السعودية لأنه أهان الذات الملكية


بالتفاصيل ..حكاية " الجيزاوى " الذى أعتقلته السعودية لأنه أهان الذات الملكية !!


احمد الجيزاوى ..شاب مصرى يعمل بمجال المحاماة سافر منذ عدة أيام إلى الاراضى المقدسة لأداء مناسك العمرة ، وكانت المفاجأة عندما اعتقلته السلطات السعودية فى مطار جدة اثر الحكم عليه غيابيا بالسجن سنة و 20 جلدة لانتقاده طريقة تعامل السلطات السعودية مع المصريين هناك ، وهو ما اعتبره القضاء السعودي " إهانة للذات الملكية " !! ..

الحكاية كما سردتها زوجة المحامى شاهندة فتحى ان المحامى والناشط الحقوقى احمد محمد ثروت عبد الوهاب الشهير ب"الجيزاوى" توجه يوم الثلاثاء الماضى الى مدينة جدة برفقة زوجته ومجموعة من اصدقاءه لاداء فريضة العمرة مع العلم انه حصل على تاشيرة الدخول من السفارة السعودية فى القاهرة بكل سهولة ، ولكنه فوجيء باعتقاله بمجرد نزوله مطار جده واخباره بأن هناك حكم غيابى ضده بدون ان يبلغ به ..



هذا الخبر تسبب في حالة غضب شديدة بين النشطاء والحقوقيين ونواب البرلمان ، خصوصا ان الجيزاوى قام منذ فترة برفع دعوة قضائية فى محكمة جنوب القاهرة ضد السلطات السعودية وعلى رأسها العاهل السعودى الملك عبد الله بن عبد العزيز وذلك لما قامت به الحكومة السعودية من توقيف العشرات من المصريين واتهامهم بقضايا مفبركة وتوقيع الاعتقال التعسفى عليهم وممارسة اعمال العنف والتعذيب ضدهم بدون اى اجراءات قانونية مطالبا بالافراج عنهم وتعويضهم لما لحق بهم من تعذيب دون اى مبرر .


وقد عبر النشطاء السياسيون و الشخصيات العامة عن غضبهم لما حدث للمحامى المصرى ، فقد علقت نوارة نجم على حسابها الشخصى على تويتر ب" عيالنا ما يتجلدوش وهم رايحين يتضايفوا عند سيدنا النبي " , ومن جانبه اعترض الفنان حمزة نمرة قائلا " تطاول الفاجر على الذات الإلهية ويظل ربه الحليم يطعمه ويسقيه ويؤويه..يا أصحاب الذوات الملكية..أأنتم أعظم أم الله? الحرية للجيزاوي " , والى جانب التعليقات المناصرة للجيزاوى كانت هناك تعليقات اخرى مهاجمة للمواطنين الخليجيين وبالاخص السعوديين والتى وصلت لحد التجريح ولكن فى المقابل كانت تعليقات لمواطنين سعوديين تعترض على تصرفات حكومتها فقد قال عبد الرحمن الشهرى " مؤلم ان يتم اعتقال ضيف اتى قاصدا بيت الله الحرام وتتم محاكمته على اراء عبر عنها فى بلده " اما على الحازمى فقال "مازالت الحكومة السعودية تحرج شعبها انا الشعوب الاخرى" .


تعليقات مناصرة للجيزاوى


وقد أكد النائب مصطفى النجار إنه سيتقدم ببيان عاجل للمجلس اليوم حول اختطاف المحامي المصري أحمد الجيزاوى بالسعودية، لمعرفة ملابسات الحادثة وسرعة التدخل لرفع الظلم عنه، مؤكدا أن كرامة أي مصري تنتهك هي إهانة لكرامة الوطنوجاء تصريح النجار فى ظل تجاهل تام من قبل وزارة الخارجية ونقيب المحامين ولايزال مصير الجزاوى مجهولا ولا احد يعلم مكان احتجازه ولكنه منتظر الجلد يوم الجمعة القادمة ، بينما قال الوزير المفوض عمرو رشدى، المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية، إن محمد عمرو وزير الخارجية، يتابع بنفسه قضية المواطن المصرى أحمد محمد ثروت الجيزاوى ، وقال: إن الوزير أصدر تعليماته إلى السفارة المصرية فى الرياض، والقنصلية المصرية فى جدة بإجراء اتصالات عاجلة وعالية المستوى لمعرفة الوضع القانونى للمواطن، وأسباب احتجازه وسبل تقديم المساعدة القانونية لتأمين الإفراج عنه ، وأضاف رشدى أن السفير المصرى فى الرياض، محمود عوف، التقى اليوم الإثنين، بمدير مكتب الأمير نايف بن عبد العزيز آل سعود وزير الداخلية وولى العهد السعودى، الذى وعده بالرد فى أقرب فرصة على طلب مصر معرفة ملابسات القبض على المواطن المصرى، كما وجهت القنصلية المصرية العامة فى جدة مذكرة عاجلة للخارجية السعودية، لطلب ذات المعلومات، والاستفسار عن أسباب القبض على الجيزاوى، وستواصل البعثتان المصريتان متابعة القضية.

بوابة الشباب
 


Labels:



Leave A Comment:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.