Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...




مشاهدة أحمد دومة يحكي قصة تجريد المساجين من ملابسهم وتركيعهم في سجن طنطا


بالفيديو .. أحمد دومة يحكي قصة " تركيع " المساجين وتجريدهم من الملابس في سجن طنطا

 


بعد قرار الإفراج عن الناشط أحمد دومة قام برواية كل ماحدث له وكل مارآه في سجن طنطا الذي تم نقله إليه ليؤدي امتحاناته في جامعة طنطا .
وقال أحمد دومة خلال لقاءه على قناة الجزيرة عقب الإفراج عنه مباشرة أن سجن طنطا العمومي يحدث به تعذيب غير آدمي وغير إنساني على يد الرائد عماد دبور الذي يسموه بالجزار , ويسمى السجن بسلخانة دبور .
وأضاف دومة ان الرائد عماد يأتي كل صباح ويجلس على الكرسي وبيده " السيجارة " ويجرد المساجين من ملابسهم ويجعلهم يركعون أمامه وهم عرايا , ويقوم مخبران بالتعدي عليهم بالضرب أثناء ركوعهم .
واستطرد الناشط كلامه قائلا : رأى عماد دبور في هيئتي رمز الثورة التي أضرت به وبمصالحه وتعامل معي على أني العدو الرافض لوجوده والذي يجب ان ينتقم منه , وأراد أن يجعلني أركع وبالطبع رفضت ولكنه قام بضربي وتعذيبي في مكتبه وإجباري على الركوع بعد تمزيق ملابسي , وانا سأقوم بتقديم بلاغات للنائب العام بكل هذه الإنتهاكات .
وأشار إلى أن مايحدث داخل سجن طنطا العمومي ليس له علاقة بالثورة ولا بالإنسانية ولا بالآدمية نفسها , وأن الموضوع ليس في احمد دومة ولكن مايحدث للمساجين الآخرين أشد تعذيبا , حيث يقوم الرائد عماد دبور بوضع المساجين في أبيار الصرف الصحي , مضيفا إلى أن ما رآه على يد " دبور " لم يشاهده في سجون أمن الدولة أيام مبارك , وقال لهم لن تجبروني على قول " فين أيامكم يا أمن الدولة , فقد رحلت امن الدولة وسيرحل أيضا المجلس العسكري " .
 






شاهد المحتوى الأصلي علي بوابة الفجر الاليكترونية

Labels: , ,



Leave A Comment:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.